هل لديكم تجارب مع عملية الإحليل التحتي؟ إذا اخبرونا ما هي تجاربكم مع عملية الإحليل التحتي؟ اولاً يجب ان نعرف ان جميع الآباء يقلقون من إجراء عملية الإحليل التحتي لأطفالهم خوفاً من نتائجها وما يمكن أن تسببه من مضاعفات تؤثر على صحة الطفل أو تسبب له مشكلات صحية مع تقدم عمره، أو عند زواجه، لذا فإن مقالنا التالي سيكون بعنوان ” تجاربكم مع عملية الإحليل التحتي”، وقد جمعنا فيه بعض آراء الأباء الذين قاموا بإجراء عملية الإحليل التحتي لأطفالهم في عيادات دكتور محمد فتحي لينقلوا لكم تجربتهم مع العملية بمختلف مراحلها.

الإحليل التحتي

قبل الحديث عن خطوات عملية الإحليل التحتي ونتائجها، يجب أولاً تعريف الإحليل التحتي والتعرف على أسبابه.
الإحليل التحتي هو تشوه خلقي يولد به الطفل ويتسبب في وجود فتحة الإحليل في مكان مختلف عن مكانها الطبيعي، وتُجرى جراحة الإحليل التحتي بهدف إصلاح هذا التشوه وإعادة فتحة الإحليل إلى موضعها الطبيعي مع إصلاح ما قد تسببه من مضاعفات مثل انحناء القضيب وتلف الأنسجة المحيطة بفتحة الإحليل.

عادةً تُجرى الجراحة خلال الفترة ما بين ثلاثة إلى ثمانية أشهر من عمر الطفل، وكلما كانت الجراحة في عمر صغير كلما قلت المضاعفات المحتملة للعملية وما تسببه من ألم.

اقرأ ايضا: علاج الاحليل السفلي

ما هي نسبة نجاح عملية الإحليل التحتي؟

أول ما يتساءل عنه الآباء هو نسبة نجاح عملية الإحليل التحتي ونتائجها، لذلك فإن أول سؤال قمنا بتوجيهه لأحد الآباء الذين خضع أطفالهم إلى الجراحة: “من خلال تجاربكم مع عملية الإحليل التحتي، هل حققت العملية النتيجة المرجوة منها؟”

كان الرد واضحًا أن عملية الإحليل التحتي عملية آمنة تتعدى نسب نجاحها 93% في حالة اختيار جراح متخصص ذي خبرة واسعة بمجال جراحة تجميل الأطفال، أى أن العامل الأساسي الذي يتوقف عليه نجاح أو فشل العملية هو اختيار الطبيب.

إلى جانب ما سبق، توجد بعض النصائح الهامة الواجب اتباعها خلال فترة تعافي الطفل بعد العملية والتي تزيد من نسب نجاحها وتحمي الطفل من أى مضاعفات محتملة للجراحة، وهي:

  • الاهتمام بتنظيف جرح العملية لحماية الطفل من الإصابة بالعدوى.
  • الحفاظ على وضع القسطرة بشكل صحيح لمدة أسبوع من العملية.
  • المحافظة على مواعيد الأدوية الطبية التي يصفها الطبيب.
  • الالتزام بمواعيد المتابعة مع الطبيب حتى يلتئم الجرح تماماً.
  • تهدأ الطفل عند بكائه حتى لا يضر نفسه.

تعرف ايضاً علي: ما هي تكلفة عملية الإحليل السفلي في مصر؟

مضاعفات عملية الإحليل التحتي

وجهنا بعد ذلك السؤال التالي لمجموعة أخرى من الآباء: مجموعة أخرى من الآباء ما يلي: “بعد تجاربكم مع عملية الإحليل التحتي، هل تسببت الجراحة في حدوث مضاعفات خطيرة على صحة الطفل؟”.

رد أحد الآباء قائلاً: “بالنسبة إلينا لم نلحظ على طفلنا أى أعراض جانبية ولم تظهر عليه -حمدًا لله- أى مضاعفات”.

يوضح الدكتور محمد فتحي احتمالية وجود بعض المضاعفات المحتملة للعملية، مثل:

  • إمكانية الإصابة بالعدوى خلال الجراحة.
  • وجود ندبات في حالة عدم الاهتمام بتجميل شكل العضو الذكري
  • حدوث ثقب في القضيب ما يسمي بالناسور البولي
  • أحيانا يحدث فشل للعملية الجراحية وتظل فتحة البول في نفس مكانها قبل الجراحة
  • يُمكن تجنب كافة الأعراض الجانبية و مضاعفات عملية الإحليل التحتي بسلام عند اختيار الطبيب الماهر والمركز الطبي المتميز.
  • أنتم أيضاً يمكنكم مشاركتنا تجاربكم مع عملية الإحليل التحتي ليستفيد منها الآباء الآخرين ولتطمئن قلوبهم على صحة أبنائهم وسلامتهم.

في مركز دكتور محمد فتحي يسعدنا استقبال آرائكم و تجاربكم مع عملية الإحليل التحتي والإجابة على جميع تساؤلاتكم واستفساراتكم بشأن العملية وخطواتها.

 

تواصل معنا عن طريق الهاتف

تواصل معنا عن طريق الواتساب

 

يمكنك قراءة المزيد من المقالات المختلفة مثل: